Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- التناقض الأميركي - أوروبا تحشد للحرب ضد روسيا - اتفاقية بين "أبوغزاله العالمية" والجامعة اللبنانية لإنشاء أول مصنع للأجهزة التقنية في لبنان - روسيا دمّرت كنيسة أوديسا، لكنها لن تستطيع كسر إيمان الأوكرانيين بانتصارهم! - مانشستر يونايتد يتسبب لتن هاغ في صداع لم يكن يستحقه - ما هي أسلحة الجيل الخامس؟ ولماذا تحتاج القوات الأميركية إليها؟ - علاج مناعي مطور للأورام الخبيثة - قلق إسرائيلي من دعوات في واشنطن لقطع أو تقليص المساعدات الأميركية - شي وكيسنجر... وبوتين - سجال إيراني متجدد حول التطبيع مع أميركا - العقوبات على الرئيس بري قد تنسف آخر أمل بالحل في لبنان. - كلية الفنون بجامعة ليدز بيكيت البريطانية تمنح الباحثة الأردنية نسرين الصبيحي درجة الاستحقاق في رسالة الماجستير - كيسنجر في الصين للمرة المائة... وشي يستقبله «صديقاً قديماً» - الجحنفل - العسكريون المتقاعدون يطالبون بتصحيح الرواتب وموازنة ٢٠٢٣ ويهددون بالتصعيد. - فقط في هذه الحالة، سيتخلّى حزب الله عن ترشيح فرنجية. - دوة اقليمية افتراضية لليونسكو حول الإرث الطبيعي والتنوع البيولوج بمشاركة لبنانية لموقع "الثائر" - هؤلاء هم مَنْ يحكم أمريكا والعالم، وبايدن هو الواجهة فقط . - «يوتيوب» يختبر ميزة قفل الشاشة لمنع التفاعلات غير المقصودة أثناء مشاهدة الفيديو - تدهور قيمة الليرة يجبر العائلات السورية على العزلة

أحدث الأخبار

- العيناتي يدعي على شركتي ترابة - "خطر وبائي".. اكتشاف سلالة متحورة من جدري القرود - حملة توعية لجمعية غدي للتعريف عن الملوثات العضوية الثابتة وأخطارها - دراسة تكشف أصول "القهوة الصباحية".. كم عمرها؟ - الصحة العالمية تتخوف من تفشي إنفلونزا الطيور بين البشر.. "أخطر من كوفيد 19" - كوارث وأمراض.. راصد الزلازل الهولندي يحذر من مشروع لتعتيم الشمس - فيديو.. رماد بركان ثائر يغلق مطارا في إندونيسيا - فيديو مرعب يكشف كيف تدمر السجائر الرئتين - مصر تبدأ بناء محطتي كهرباء بالطاقة الشمسية بـ 20 مليون دولار - باسيل عرض مع لحود لأوضاع القطاع الزراعي وتسويق الإنتاج - "لجنة كفرحزير البيئية": لنقل مصانع الترابة الخارجة على القوانين الى مكان بعيد عن القرى - حفاظا على البيئة.. قهوة من بذور التمر والجوافة - درجة حرارة المحيطات تثير قلق العلماء.. الآثار مدمرة - للعام الثاني على التوالي.. كاليفورنيا بدون سمك السلمون - إكليل الجبل.. يحمي من هذه الأمراض - علماء: السردين والرنجة قد تنقذ حياة الآلاف سنويا حول العالم بحلول 2050 - بقعة سوداء تتحرك.. ماسك يوثق الكسوف بـ "فيديو" من الفضاء - لجنة كفرحزير البيئية : لاعتقال اصحاب شركات الترابة وختمها بالشمع الاحمر - "طنين قوي بالأذن".. تحذير غريب من الفلكي الهولندي هوغربيتس! - تنسيق بين وزيري البيئة والداخلية ومدعي عام الشمال لردع ظاهرة الحرق في بور الخردة بطرابلس

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
مقالات وأراء

انتصار أردوغان رغم محاولات بايدن لإسقاطه. هل يدفع تركيا إلى البريكس؟.

2023 أيار 30 مقالات وأراء

#المغرّد

انتصار أردوغان رغم محاولات بايدن لإسقاطه. هل يدفع تركيا إلى البريكس؟.


اكرم كمال سريوي


عام 2020 وفي حديث لصحيفة نيويورك تايمز قال الرئيس الأمريكي جو بايدن، أنه على أمريكا أن تدعم المعارضة التركية لهزيمة أردوغان، ووصفه بالمستبد. ورغم أن أصابع الاتهام وُجّهت إلى الولايات المتحدة الأمريكية، بالوقف خلف محاولة الانقلاب العسكري الفاشل التي حصلت عام 2016 ضد أردوغان، لكن بايدن قال يجب إسقاط اردوغان بالانتخابات وليس بالانقلاب.


في الانتخابات التي جرت الأحد الفائت في تركيا، اتحدت المعارضة التركية خلف كمال كليتشدار أوغلو، زعيم حزب الشعب الجمهوري، الذي أسسه كمال اتاتورك، وكان خطابها واضحاً في استرضاء الغرب، ونالت دعماً كبيراً على عدة أصعدة، من أمريكا ودول أوروبية.


فاز أردوغان على منافسه، رغم أن معظم وكالات استطلاعات الرأي في تركيا (والتي بغالبيتها مدفوعة طبعاً) نشرت توقعات عن فوز كاسح لمرشح المعارضة التركية.


يحق التصويت لنحو 61 مليون ناخب داخل تركيا، ونحو 3.5 ملايين خارج البلاد، من خلال 191 ألف صندوق اقتراع، في 973 منطقة و1094 مجلساً انتخابياً في 81 ولاية تركية بعموم البلاد، وصناديق انتخابية موزعة على السفارات والقنصليات التركية في 71 دولة حول العالم.


بلغت نسبة المشاركة بالجولة الأولى نحو 89%، وانخفضت قليلاً في الجولة الثانية إلى حدود 87,4% فيما امتنع نحو 10 ملايين تركي يحق لهم الانتخاب عن الإدلاء بصوتهم, من أصل 64,113,941 ناخباً داخل تركيا وخارجها، منهم 4,904,672 مواطناً يحق لهم لأول مرة المشاركة في الانتخابات الرئاسية والبرلمانية.


الملاحظة المهمة هي أنه زاد عدد الناخبين الأتراك 47,523 مواطناً بلغوا سن الثامنة عشرة في الفترة التي وقعت ما بين الجولتين الأولى والثانية (14 يوماً) وشارك قسم كبير منهم في الانتخابات.


أظهرت نتائج الانتخابات التركية نقاط عديدة يمكن اختصارها بالآتي:


١- نسبة المشاركة العالية، التي تدل على حيوية الشعب التركي وحماسة لافتة، هي من بين الأعلى في العالم.


٢-التدخل العلني الغربي لدعم المعارضة التركية في وجه أردوغان.


٣- انقسام الشارع التركي بين خيارات أساسية: ففي حين دعم شارع أردوغان، القيم الإسلامية، ومواجهة التدخل الخارجي في شؤون تركيا، والاعتدال في السياسة الخارجية بين الشرق والغرب، وخيارات اردوغان الاقتصادية، مع العلم أن سعر الليرة تدهور في عهده، وقام برفع الرواتب ثلاثة أضعاف خلال سنتين لتأمين استمرار القطاع العام.


أما شارع المعارضة فدعم التقارب مع الغرب، ونقض سياسات أردوغان الاقتصادية، و ناصر شعارات العلمانية، ودعم المثلية الجنسية.

٤- استُخدمت ورقة اللاجئين السوريين بقوة في الانتخابات، فوعدت المعارضة بإعادة فورية لهم إلى سوريا، في حين استثمر أردوغان هذه الورقة من خلال العودة الطوعية، وحماية الحدود من أي خطر أمني يهدد تركيا ومواطنيها.


٥- رجحت كفت أردوغان في 51 ولاية، وربح خصمه في 30 ولاية، بينها غالبية المدن الكبرى وانقرة واسطنبول، حيث العامل الاقتصادي هو الأهم، وكذلك معظم مناطق الأكراد والجنوب، فيما صوّت غالبية سكان الريف ومناطق الشمال والبحر الأسود لصالح أردوغان، حيث القيم الاسلامية وأمجاد العثمانية والوطنية هي أولوية.


انتصر أردوغان الذي تربطه علاقة جيدة بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين، بينما تربطه علاقة متوترة مع الرئيس الأمريكي جو بايدن، ولم تمحُ تهنئة بايدن لإردوغان هذا التوتر، الذي سيستمر دون شك حتى نهاية ولاية بايدن، فأردوغان يبدو أنه لن يتسامح مع ما قام به بايدن من محاولات لإسقاطه.


في آب المقبل ستجتمع دول البريكس لمناقشة الخطة المستقبلية وتوسعة المنظمة، التي قد تُصبح "بريكست" بانضمام تركيا رسمياً إليها، وقد يشكّل ذلك نقطة افتراق كبير بين تركيا وأمريكا، خاصة أن البريكس تخطط لإصدار عملة مشتركة، للإستغناء عن الدولار، والتخلص من خطر العقوبات التي تسطيع أن تفرضها أمريكا والدول الغربية على أي دولة.


مهما يكن الأمر، لا بد من الإعتراف بأن تركيا خاضت عرساً ديمقراطياً، وحدد الشعب خياره، فهنيئاً لتركيا وشعبها ورئيسها، الذي خرج من صفوف الفقراء، ليقودها بجدارة للمرة الثالثة وليكمل ربع قرن من العطاء لشعبه وبلده.

اخترنا لكم
التناقض الأميركي
المزيد
قلق إسرائيلي من دعوات في واشنطن لقطع أو تقليص المساعدات الأميركية
المزيد
أوروبا تحشد للحرب ضد روسيا
المزيد
شي وكيسنجر... وبوتين
المزيد
اخر الاخبار
التناقض الأميركي
المزيد
اتفاقية بين "أبوغزاله العالمية" والجامعة اللبنانية لإنشاء أول مصنع للأجهزة التقنية في لبنان
المزيد
أوروبا تحشد للحرب ضد روسيا
المزيد
روسيا دمّرت كنيسة أوديسا، لكنها لن تستطيع كسر إيمان الأوكرانيين بانتصارهم!
المزيد
قرّاء المغرد يتصفّحون الآن
داود نعى سيمون أسمر: أطلق مواهب غنائية لبنانية إلى عالم النجومية
المزيد
لقاء ممثل الأمم المتحدة مع حزب الله يغضب إسرائيل
المزيد
قتيل و13 جريحا في 12 حادثا خلال الـ 24 ساعة الماضية
المزيد
الرئيس عون استقبل سفير لبنان في فنزويلا
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
العيناتي يدعي على شركتي ترابة
حملة توعية لجمعية غدي للتعريف عن الملوثات العضوية الثابتة وأخطارها
الصحة العالمية تتخوف من تفشي إنفلونزا الطيور بين البشر.. "أخطر من كوفيد 19"
"خطر وبائي".. اكتشاف سلالة متحورة من جدري القرود
دراسة تكشف أصول "القهوة الصباحية".. كم عمرها؟
كوارث وأمراض.. راصد الزلازل الهولندي يحذر من مشروع لتعتيم الشمس